عدد قراءة المقالات
0
عدد قراءة الاستشارات
0
7Benefits of Pineapples

      7Benefits of Pineapples        The pineapple is one of my favorite fruits in the world. I used to not like it because ...

Read More

اشترك في الرسائل الاخبارية

استشارة طبية سريعة

الاختصاص    

مقالات

  

جراحة

  

استئصال اللوزتين

  


 

استئصال اللوزتين :

 

تجرى كل يوم عشرات الآلاف من عمليات استئصال اللوزتين في مختلف أنحاء العالم، ومعظم المرضى من الأطفال.

فما المقصود باللوزتين؟ وما هو دورهما؟ وما هي الحمى الرثوية التي قد تنجم عن التهاب اللوزتين المتكرر؟ وكيف تهدد صحة المصابين بها؟

يستطيع المعلّم إذا ما أٌحسن إعداده، أن يسهم وبشكل ملحوظ في نشر الوعي بهذه الحالة المرضية الشائعة، وحماية طلابه الأطفال من أخطارها. اللوزتان جزء من الجهاز الليمفاوي، والجهاز الليمفاوي – كما هو معروف – منتشر في مناطق كثيرة وله وظائف عديدة تتعلق بالنظام المناعي لدى الإنسان كالتصدي للجراثيم والفيروسات وإتلاف السموم، وإطلاق الخلايا الليمفاوية التي تقوم بمهمة الدفاع عن الجسم وحمايته من الأعداء. تصاب اللوزتان عادة بالإنتان المتكرر لا سيما في مراحل الطفولة، حيث تكثر النزلات والعدوى بالجراثيم والفيروسات، ومع مرور الزمن تتناقص الهجمات الالتهابية، وتأخذ اللوزتان بالضمور مع تقدم العمر
ما التهاب اللوزات الحاد؟

 

    

 يقصد به الهجمة الحادة من الالتهاب، حيث يحدث احمرار وتقيح في اللوزتان مع زيادة في الحجم، ويشعر المريض بصعوبة في البلع مع ارتفاع درجة الحرارة، وقد يحدث تعب وإرهاق في الجسم. وقد تتضخم العقد الليمفاوية الموجودة في الرقبة عند الأطفال أثناء الالتهاب الحاد. ينجم هذا الالتهاب الحاد عن النزلات الأنفية والبلعومية، ويكثر عند تناول الأطعمة المثلجة أو الأطعمة المخرشة للفم والبلعوم سيما الأطعمة السريعة والمقلية وكثيرة التوابل وقد أضحت شائعة بين الأطفال دون حسيب أو رقيب، وعند إهمال صحة الفم والأسنان، كما أن هناك استعداد وراثي خاص عند بعض العائلات للإصابة بالتهاب اللوزات المتكرر. يجب معالجة التهاب اللوزات بشكل جيد وبعد استشارة الطبيب، وأكثر المضادات الحيوية المستخدمة في معالجة التهاب اللوزات الحاد، ويجب أن يستمر العلاج لمدة أسبوع وبشكل متواصل حسب تعليمات الطبيب المعالج. إن العلاج الناقص لمدة يوم أو يومين يؤدي إلي شفاء ناقص،الأمر الذي يساعد على تكرار الإصابة، ومن ثم حدوث الالتهاب المزمن، لذلك يؤكد الأطباء، وفي أكثر من مناسبة ضرورة استعمال العلاج حتى نهايته أي لمدة أسبوع تقريباُ، وعدم الاكتفاء بالعلاج لفترة قصيرة والانقطاع عند تحسن حالة المريض، وانخفاض الحرارة المرتفعة

 ما التهاب اللوزات المزمن؟

  ويقصد بها حدوث تكرار في التهاب اللوزات الحاد عدة مرات في السنة، مع زيادة مقاومة هذا الالتهاب للعلاج الدوائي، يشاهد الطبيب الفاحص في هذه الحالة حدوث ضخامة في اللوزتين وتشكل أجربه على سطح اللوزة وهي عبارة عن احتفارات عميقة، يتجمع داخلها مفرزات ومواد جبنية بيضاء، وفي هذه الحالة أي عندما تتكرر الهجمات الالتهابية رغم المعالجة، وتشكل أجربه عديدة على سطح اللوزتين (التهاب اللوزتين الجرابي المزمن)، يُنصح باستئصالهما للتخلّص من هذا الالتهاب المتكرر ولتجنب المضاعفات الممكن حدوثها

    ما هي أهم المضاعفات الممكن حدوثها من جراء التهاب اللوزات المتكرر؟
 يمكن أن تحدث الكثير من المضاعفات كالتهاب الكلية الحاد، وخراج حول اللوزة، وخراجات البلعوم، والتهابات الأذن الوسطى وغيرها، غير أن أهم هذه المضاعفات هي الحمى الرثوية، وتعرف بالعامية بروماتيزم اللوزتين ويرجع السبب فيها إلى السموم (الذيفانات) التي تفرزها بعض أنواع الجراثيم و هي من سلالات المكورات العقدية التي تصيب اللوزتين بالالتهاب فتنتشر بالدم ثم تقوم بتخريب أقسام من العضلة القلبية و الأوعية الصغيرة و ينجم عن ذلك في بعض الأحيان حدوث إصابات جزئية أو كاملة، وفي صمام أو أكثر من صمامات القلب، لذلك ينظر الأطباء إلى الحمى الرثوية على أنها من ألد أعداء القلب عند الأطفال، ورغم أنها وكما ذكرنا تكثر عند الأطفال، فإن فرصة حدوثها تقل مع تقدم العمر، هذا وينبغي أن نشير هنا إلى أن هذه الحمى الرثوية يمكن أن تنجم أيضا عن أي التهاب بهذا النوع من الجراثيم قد يقع في اللوزتين أو البلعوم أو الجلد، لذلك يخطئ الكثير من الناس، عندما يظنون أن التهاب اللوزتين هو السبب الوحيد لحدوث الحمى الرثوية، وأن استئصال اللوزتين يعني زوال كل احتمال للإصابة بها. و من هنا ينبغي أن نؤكد في هذه المناسبة ألا يسعى الأهل لاستئصال اللوزتين خوفا من حدوث الحمى الرثوية، إذ أن ذلك لا يمنع حدوث الحمى الرثوية من جهة، و من جهة أخرى فإن هناك حالات واضحة يقررها الطبيب الاختصاصي لاستئصال اللوزتين في حال وجود التهاب اللوزتين المزمن من ضمنها حدوث التهاب لوزات حاد يتكرر أكثر من 5 مرات بالسنة رغم المعالجة الكاملة، أو حدوث خراج حول اللوزة، وعند الضخامة الشديدة في حجم اللوزات التي تؤثر على التنفس وحالات أخرى يقررها الطبيب المختص، فالطبيب المختص هو وحده القادر على تقرير متى تكون هناك حاجة أو ضرورة ملحة لاستئصال اللوزتين والوصول بالمريض إلى شاطئ الصحة والأمان
 



اقرأ أيضاً


? حساسية الطعام

? جراحة الرجل الآلي (ميزاتها و حدودها )

? ربط المعدة

? ارتفاق الاصابع

? التبرع بالأعضاء


كاتب المقال :عرب همس  تمّت القراءة 39 مرة

لقراءة المزيد من مقالات  عرب همس   اضغط هنا

 

 
 
دردش مع طبيبك
favorites facebook help