عدد قراءة المقالات
0
عدد قراءة الاستشارات
0
7Benefits of Pineapples

      7Benefits of Pineapples        The pineapple is one of my favorite fruits in the world. I used to not like it because ...

Read More

اشترك في الرسائل الاخبارية

استشارة طبية سريعة

الاختصاص    

مقالات

  

الإعجاز العلمي

  

رحلة إلى مركز الجمارك العام

  


 

رحلة في أعماق الجسم البشري (6)


رحلة سياحية إلى مركز الجمارك العام
 

A tourist journey to the general custom center


الكبد هو أحد أهم أعضاء الجسم و هو عبارة عن غدة كبيرة و معقدة , ذو تركيب إسفنجي مكون من الخلايا الكبدية (hepatocytes) , لونه أحمر غامق ، يقع في الجهة اليمنى العليا من البطن تحت الحجاب الحاجز و مجاور للمعدة و محاط بغشاء البريتون , يتكون الكبد من الفص الأيمن(right lobe)و الفص الأيسر(left lobe) و يحتوي الكبد على كيس الصفراء الذي يتصل بواسطة قناة الكبد الصفراوية (hepatic duct) ، كبد الإنسان يؤدي 70 وظيفة يعجز العلماء عن إدراك سرها .


لنبدأ الآن في رحلتنا و بعد أن يصل الطعام إلى المعي الدقيق تتدفق عليه عصارات قادمة من الكبد لهضم الطعام و تحليله إلى عناصره الأولية ، فيتحلل البروتين و الدسم ثم تنشأ عمليات معقدة تشترك فيها عشرات الخمائر من أجل إيجاد الصيغة المناسبة لوضع المواد حتى تتمكن من إدخالها من زغابات الأمعاء ، و لننظر هنا فنرى بستاناً عجيباً من الزغابات و هي تتراقص و كأنها السنبل الأخضر تداعبه النسمات ، فيوجد في السنتيمتر المربع الواحد 3000 زغابة و بما أن طول الأمعاء ثمانية أمتار تقريباً لذلك يصل عدد الزغابات إلى 1440 مليون زغابة معوية .


زغابة في الأمعاء الدقيقة
هنا يتحول الطعام إلى سائل يمتص ، و هنا ترتب جوازات السفر ليتمكن من عبور الغشاء المخاطي للأمعاء و الدخول للزغابة المعوية و من ثم إلى الدم الداخلي حتى يلقي بنا الترحال إلى جزيرة سحرية و هي عالم الكبد (مركز الجمارك العام ) فترى غدة محمرة تزن الكيلوغرام و نصف ، تقوم بما يصل إلى 70 وظيفة من وظائف الجسم الهامة والتي بدونها لا يعيش الجسم أكثر من ساعات محدودة . نجد في هذا المركز مستودعات التخزين  (storage centers) للسكر و البروتين و الدسم و الماء و الفيتامينات و هذا التخزين متحرك و ليس بثابت فهو كالمحطة ركاب نازلون و ركاب صاعدون و المواد في حركة دائمة . فالسكر عندما يخزن (Glucogenesis) يكثف إلى الغليكوجين (Glycogen) و عندما يحتاجه الجسم يتفكك إلى جلوكوز (Glycogenlysis) لينطلق إلى الدم و هذا ما يعرف بتنظيم سكر الدم (blood glucose homeostasis) .
نجد بالكبد مصانع لبناء العديد من المواد الضرورية للجسم مثل مصنع الكولسترول ومصنع الألبيومين و هو أحد أهم البروتينات الذي يحافظ على الضغط الإسموزي ، وكذلك مصنع لثلاثة عشر بروتيناً تساهم في تخثر الدم بالإضافة إلى مصانع البروتينات المناعية العظيمة مثل الألفا و البيتا و الغاما جلوبيولين ، و مصانع تقوم بتحويل فيتامين د إلى شكله الفعال لامتصاص الكالسيوم و ترسيبه في العظام
وللكبد أيضاً وظيفة اصطياد الجراثيم و المواد السامة فهو يفتش الدم القادم فيبعد المشبوه و يمرر الطبيعي فإذا ما لوحظ أن هناك من يلعب بالنظام تصدى له بطرق يعجز عنها أعقل العقلاء !!! هذه العملية هي ما تسمى بتعديل السموم (Detoxification) فالسموم الداخلة يقوم الكبد بإيقاف أذاها بعدة طرق ، أولها الاعتقال و إلقاء القبض على المجرم حيث توضع في يديه الأقفال و يتم ربطه مع شرطي للرقابة (conjugation) و يكون الشرطي إما كبريتي أو غلو كوروني أو مع حمض أميني , حيث يقوم بتوصيله إلى مراكز تتولى طرحه خارج الجسم .
و لكن يحدث أن يوجد بعض المجرمين شديدي الخطورة الذين يخشى من أن يتملصوا من يد الشرطي أو يفتكوا به ، فالطريق المناسبة هي السجن و الاعتقال ! و هكذا يحتجز المورفين ، و من المعروف أن السجون الإصلاحية تقوم بإرشاد المجرمين و إصلاحهم حتى تخرجهم إلى المجتمع بصورة أخرى و هكذا يفعل الكبد مع هذه المواد حيث يطرحها بشكل بطيء فهي لم تعد تحدث ضرر بالجسم .
بالإضافة إلى ذلك توجد شبكات منتشرة في الكبد تصطاد الجراثيم و الآصبغة ، و هي أشبه بدوريات الشرطة التي تقف عند المفارق , فهناك نوع خاص من الخلايا تسمى كبفر kuppfer cells تنتزع التأثير الضار و تهضم البكتيريا التي تأتي على الكبد عن طريق الدم في خلال أقل من 1و. جزء من الثانية و هذه الخلايا لا توجد إلا بالكبد . 
و لكن في حالات ازدياد ورود المواد السامة إلى الكبد فلا يستطيع تعديلها و لا تكفيها السجون الجماعية !! هنا تحدث ثورة المساجين ، و هكذا يتذمر الكبد و تعم الفوضى و ينخرب الجسم (hepatotoxic) و هذا ما يحدث في الحالة المعروفة بتشميع الكبد (liver cirrhosis) حيث يؤدي تناول المواد الكحولية المستمر إلى تشمع الكبد و معناه الحكم بالإعدام البطيء على المصاب ، و من هنا ندرك معنى تحريم الخمر في الإسلام .
شيفرات بين الكبد و أعضاء الجسم : يقال آت هناك شيفرات و إشارات بين أعضاء الجسم الهامة لتزويد أي نقص في مادة يحتاجها الجسم فمثلاً لو كانت خلايا الجسم بحاجة للسكر فإن الجسم يرسل رسالة للكبد و يتم ذلك بإعجاز إلهي لا يدركه العلماء و الأطباء ، فيقوم الكبد بتوفير السكر ، كما توجد شيفرة بين الكبد و بعض الغدد الصماء و خاصة البنكرياس الذي يفرز الأنسولين لضبط كمية السكر بالدم .
في أثناء تجوالنا الافتراضي داخل جسم الإنسان لمحنا جسم غريب و كأنه عفريت يضع أقنعة متعددة و بكل مرة يظهر لنا بشكل مختلف . ما هي قصته ؟ و من أين أتى ؟ و ماذا يفعل ؟ = = = > يتبع 




 



اقرأ أيضاً


? أقدم مفاعل ذري على الآرض يتفوق على فوكوشيما

? الثلج..جمال و طب و إعجاز..!!

? المصابيح الضوئية الحيوية

? سر رائحة المطر

? معجزة لغة الخلايا ..!!


كاتب المقال :د.أماني الطحان  تمّت القراءة 3 مرة

لقراءة المزيد من مقالات  د.أماني الطحان   اضغط هنا

 

 
 
دردش مع طبيبك
favorites facebook help